تفاصيل الأخبار

لأداء مناسك العمرة خيرية الشارقة تودع أصحاب الهمم الموفدين إلى الأراضي المقدسة

06 December 2018

ودعت جمعية الشارقة الخيرية صباح أمس الأول "الثلاثاء" من مطار الشارقة الدولي معتمريها من فئة أصحاب الهمم المنتسبين إلى نادي الثقة للمُعاقين بالشارقة الموفدين إلى الأراضي المقدسة لأداء مناسك العمرة عبر حملة "تيسير عمرة " التي يتم تنفيذها كواحدة من مبادرات اليوم الوطني السابع والأربعين.

وأفاد عبدالله سلطان بن خادم عضو مجلس إدارة الجمعية ومديرها التنفيذي أن حملة تيسير عمرة التي تم إطلاقها ليستفيد منها 60 شخصا من فئة أصحاب الهمم المنتسبين إلى نادي الثقة للمعاقين بالشارقة تدخل ضمن مبادرات الجمعية لليوم الوطني ال47 لدولة الإمارات العربية المتحدة، مؤكدا أنه تم تحديد المستفيدين من مكرمة العمرة بالتعاون مع نادي الثقة للمعاقين بالشارقة.

وأشار أنه بحسب توجيهات الشيخ عصام بن صقر القاسمي رئيس مجلس الإدارة فقد تم الانتهاء مبكرا من دراسة طلبات المتقدمين للحصول على المكرمة بالتنسيق مع نادي الثقة للمعاقين تم الانتهاء من كافة ترتيبات الرحلة من حيث حجز تذاكر الطيران للمعتمرين وتوفير أماكن الإقامة داخل المملكة بفنادق قريبة من الحرم في مكة والمدينة مع تواجد مشرف مرافق مع الحملة يقوم على شرح المناسك وتعريف المعتمرين بكيفية أدائها والرد على أسئلة واستفسارات المعتمرين.

وأوضح أن أداء مناسك العمرة حلم يتمناه كثيرون ممن منعتهم ظروفهم المادية من تحقيقه فسارعت الجمعية إلى تحقيق أمنيتهم ومنحهم تلك المكرمة لأداء المناسك وزيارة المقدسات الإسلامية، موضحا أن الجمعية تحرص بشكل سنوي على تنفيذ حملة تيسير عمرة وتم خلال الأعوام الماضية إيفاد معتمرين من مرضى السرطان بالتعاون مع لجنة أصدقاء مرضى السرطان بالشارقة، كما سبق وتم إيفاد مجموعة من طلبة الجامعة القاسمية المتفوقين دراسيا وذلك عبر قنوات التعاون المشترك بين الجمعية والجامعة، مضيفا أن الجمعية تستعد خلال الأيام المقبلة لإكمال مبادرة تيسير العمرة الخاصة باليوم الوطني بإيفاد حملة العمال والأسر وطلاب العلم المقرر أن يستفيد منها نحو 1400 شخصا من المنتسبين إلى الجهات الحكومية وشبه الحكومية والخاصة من ذوي الدخل المحدود ولم يسبق لهم أداء المناسك من قبل الحملة، ليأتي المشروع بمثابة مكرمة تغطي كافة فئات المحتاجين الراغبين في أداء المناسك ولم تسعفهم إمكانياتهم المادية.

وأوضح "بن خادم" أنه تم تخصيص هذه الحملة ضمن مبادرات الجمعية في اليوم الوطني لتعم البسمة والبهجة على المستفيدين وتظل ذكرى الاتحاد عالقة في أذهانهم بالخير ويشمل التكافل الاجتماعي جميع شرائح وفئات المجتمع، متوجها بجزيل الشكر إلى المحسنين الذين جادوا بصدقاتهم وتبرعاتهم لدعم مشاريع ومبادرات الجمعية مما ساهم في إنجاح تلك المبادرات ووصولها إلى مستحقيها.

Sharjah Charity International