تفاصيل الأخبار

يشتمل على فحوصات لأمراض السكري والدم ,جمعية الشارقة الخيرية تطلق "مخيم الصجعة" لعلاج 1500 عامل

31 January 2019

أطلقت جمعية الشارقة الخيرية مخيمها الطبي التاسع على مستوى إمارة الشارقة، حيث استهدف 1500 شخص من فئة العمال بمنطقة الصجعة الصناعية، بالتعاون مع مستشفى عجمان التخصصي العام وهيئة الصحة في دبي، وصيدلية استر وشركة ملبار للمجوهرات وبلدية دبي ومستودع الشارقة الطبي، وأعرب العمال الذين توافدوا على المخيم الطبي من مختلف المناطق، وليس من الصجعة فقط، عن تقديرهم وشكرهم للجمعية على الجهود الطبية التي تبذلها من أجل صحة العمال، ما يعكس ثقتهم الكبيرة في جدية وفعالية هذه المخيمات التي تعمل الجمعية على إطلاقها بشكل مستمر.

وقال عبد الله سلطان بن خادم، عضو مجلس إدارة جمعية الشارقة الخيرية ومديرها التنفيذي، إن المخيم تم تنفيذه للمرة الثانية في منطقة الصجعة المستهدفة من واقع احتضانها الغالبية العظمى من فئات العمال، واشتمل على تخصصات الطب العام وطب الأسنان وفحص العيون والسكري والدم. وأوضح أن المخيم الطبي هدف إلى تفعيل المبادرات الصحية وتوصيل الخدمات الطبية إلى الشرائح المستحقة ومحدودي الدخل من العمال والذين تشملهم رعاية المخيم مجاناً، والعناية بأصحاب الأمراض الصديقة وتقديم الرعاية الصحية لهم، مبيناً أن ذلك من شأنه نشر الوعي الصحي بين المواطنين والمقيمين، لمعرفة كيفية التعامل مع الصحة الذاتية والتعرف على أهمية الفحص الدوري واكتشاف الأمراض الخطيرة من خلال الكشف الذي توفره الجمعية عبر فريق المخيم الطبي المتخصص. وأشار إلى أن مشاركة الرعاة في هذا المخيم تمثل عاملاً مهماً في خدمة العمل الصحي من جانب، وتطوير وتمكين العمل الخيري من جانبٍ آخر، مما ينتج عنه تبادلاً للخبرات، وضمان استمرار مثل هذه المخيمات والتي خففت الإنفاق العلاجي على كثير من الشرائح، موضحاً أن المخيمات الطبية التي تقدمها الجمعية باتت بصمةً واضحة في مجالات العمل الخيري والسير على خطى الآباء والمؤسسين في توصيل العون الإنساني والطبي وجعل إمارة دولة الإمارات متفردة في هذا الجانب، بما يخلق السعادة وينشر الخير بين الناس.

ولفت بن خادم إلى أن الجمعية تنظر بعيداً في تطوير مشروعات العمل الصحي والطبي، موضحاً أن مجلس الإدارة يُقوِّم بين الفترة والأخرى عمل المخيمات الطبية من واقع التجارب الذاتية، وكذا الجوانب الفنية والإدارية لتلافي أي قصور قد يحدث في المخيمات المختلفة، مؤكداً نجاح المخيم من واقع الخدمات الطبية التي قدمت فيه وتفاني الأطباء المشاركين والوقوف على العملية العلاجية بكل دقة وأمانة، إضافة للعمل الاحترافي لأفراد الجمعية في التعامل مع المستفيدين.

Sharjah Charity International