samnan,sharjah,uae
600565655
  • الرئيسية
  • عن الجمعية
    • عن الجمعية
    • من نحن
    • الأهداف
    • الرؤية
    • مناطق العمل
  • ماذا نقدم
    • ماذا نقدم
    • كفالة الأيتام
    • المساعدات الداخلية
    • المشاريع الخارجية
  • طريقك إلى الجنة
    • طريقك إلى الجنة
    • كيف اتبرع
    • أسعار المشاريع
  • للتواصل
التعليم
28 Jan
«خيرية الشارقة» تتابع تنفيذ مشاريعها في 22 دولة

نفذت جمعية الشارقة الخيرية خلال العام الماضي 34 زيارة وجولة ميدانية في 22 دولة من البلدان والجمهوريات التي تغطيها أعمال ومشاريع الجمعية خارج الدولة، في إطار استراتيجيتها العامة التي تستهدف متابعة تنفيذ مشاريعها الجديدة وتفقد المشاريع السابقة والوقوف على كفاءتها ومستوى العمل بها ومدى التزام الجهات المنفذة بالصيانة الدورية لها لضمان استمرارية عملها دون أي تعطل أو خلل.
ذكرت الجمعية في تقرير صادر عن إدارة المشاريع والكفالات أنه تنفيذا لتوجيهات الشيخ عصام بن صقر القاسمي رئيس مجلس الإدارة وبمتابعة حثيثة من أعضاء مجلس إدارتها، فقد تم تسيير عدد من الجولات الميدانية في موريتانيا والسنغال وغينيا وسيراليون وليبريا وبنجلاديش وجزر القمر ومدغشقر وموريشيوس والسودان وجمهوريات الصومال والهند وسريلانكا وتوجو وإثيوبيا ومصر وكينيا وملاوي ونيجيريا وطاجكستان والبرتغال.
وبيّن التقرير أن الزيارات شملت في المقام الأول، تفقد المشاريع المنفذة مسبقا إلى جانب المشاريع التي يجرى تنفيذها، وأضحت في مراحل التسليم ووضع حجر الأساس للمشاريع الجديدة، كما تُعنى بافتتاح المشاريع التي أصبحت جاهزة لتسليمها إلى مستحقيها، حيث تم افتتاح عدد من المساجد والآبار والمستوصفات الصحية التي قامت الجهات المنفذة لها بتسليمها إلى مكاتب الجمعية في بلدانها، لاعتماد عملها، ومن ثم القيام بافتتاحها في حضور وفود الجمعية.

وأكد محمد حمدان الزري، مدير إدارة المشاريع والكفالات أن جميع الزيارات جاءت بتوجيهات مباشرة من الشيخ عصام بن صقر القاسمي، لتمثل رسالة اطمئنان وتعزيزا لجدار الثقة بين الجمعية وجمهور المحسنين القائمين على دعم كافة ما يتم تنفيذه على مدار العام، متوجها بالشكر الجزيل إلى كافة المتبرعين والمتصدقين أصحاب الأيادي البيضاء على مبادراتهم في دعم مشاريع وحملات الجمعية داخليا وخارجيا، وتوجه بجزيل الشكر إلى سفارات الدولة في البلدان التي تغطيها مشاريع الجمعية لما تقدمه من تعاون مثمر ودعم تام في تسهيل مهام وفود الجمعية، ويمنحها القدرة على نشر رسالتها الخيرية كاملة بين فئات المستحقين والمعوزين.